22‏/06‏/2007

تسلسل .. تتبعه موسيقى.. ـ


لم أكن أحلم في نومي من قبل ..
أتذكر أحلاما قليلة جدا و متفرقة من آن لآخر. و لكن من المؤكد أنني لم أكن لأستيقظ أبدا محملا بصور رؤى شاهدتها في منام ، و أصوات سمعتها...
اليوم لا يمر صباح لا أصحو بمزاج ما ، يختلف أو يتفق حيثما كان الحلم ، ففي يوم أصحو بمزاج راكد ، عصبي ، بدون الرغبة في العمل أو الحديث ، و يوم بمزاج نوستالجي يدفعني للمسير لأماكن بعينها ، و يوم بمزاج متوتر معقد ، حسبما كان الحلم.
و أحيانا يقلقني النوم خوفا مما قد يحدث في هذا العالم الخاص .. فأحداث حياتي أتحكم فيها ، أقابل من أريد ، و أتجنب من أتجنب ، و لكن الحلم عالم أتصرف فيه و كأنني أنا ، و قد وجدت في عوالم لم أكن لأختارها.
و أذكر فتاة عرفتها ، كانت في مكالمتنا المعتادة كل صباح ، تقص علي بصوت نائم حلم ليلتها ، و الحق كانت تزعجني عادتها هذه كثيرا ، و أجدها مضيعة للوقت ، و لم أفهم يوما رغبتها المميتة في إكمال الحكي مهما أوضحت أنا من عدم رغبة في الاستماع.
اليوم أعلم أنني كنت على ضلال.
اليوم أعلم إلى أي مدى يؤثر حلمي في نفسي ، في سلوكي اليومي ، في عملي حتى ..
و لكنني لا زلت لا أحكيه ، فغالبا ما ضم أمورا ، لا أعلم إن كان من حقي أن أسرها للأقربين مهما كانوا أم لا.
بل و أحيانا ، لا أطيق حتى تذكرها.

عن أزمة نوم أخرى ، يغني ديلان . و سيظل بوب ديلن ، واحد من أعظم أيقونات الستينات ، كموسيقي ، و شاعر ، و يهودي مناهض للحرب منذ الستينات ، و أب روحي للعديد من الفرق و المغننيين ليومنا هذا . بحسب مارتن سكورسيزي نفسه.
Not Dark Yet - Album:Time Out of Mind - Year: 1995

powered by ODEO

التذكر

في مقهى عتيق في الاسكندرية ، و بينما نحن جلوس ، حدث و أن قالت لي روز - الحكيمة أحيانا - :
اليوم ستتلقى العزاء على ما مررت به ، اليوم سنشرب جميعنا قهوة سادة ، و سنعزيك فردا فردا ، حينها فقط ستتوقف عن الشعور بالحزن ، ستتجاوز ما بداخلك داخلك ، و حينها فقط ستكون قد بدأت من جديد.
كنا خمسة أصدقاء ، شربنا قهوة ، و دخنا بضع سجائر ، و قالوا لي : البقية
في حياتك. رغم أنه لم يكن من شخص قد مات.
خلق حالة العزاء التخيلية هذه ، قد توقفت عندها لوقت ، لا أعلم إن كانت قد ساعدت أم لا ، و لكن هي و لا بد كانت تجربة أثرت في كثيرا - و إن لم أظهر - و ظلت شراكات الآخرين سندا لي كما كانت من قبل ،
أنظر الآن للأسكندرية كحلم ، و يصبح فنجان القهوة المرة ، في مقهى على بحر ، أكثر عذوبة من تسلسل كامل لأيامنا القاهرة .
و يصبح في تلقي العزاء راحة ما ، و ثقل ينزاح رويدا عما في الصدور.
أشكر "هـ" التي شاركتنا القهوة ، لقدرتها هائلة على الخلوص بروح نقية بين كل هذا الهراء.

.. ليس من كلام يقال عن سيمون و جارفنكل ..
Bookends Theme - Album: Bookends - Year:1968

powered by ODEO


البدء من جديد

إن كان قد قال لي شخص منذ عام ، أنني في يونيو ٢٠٠٧ ، ستكون حياتي بهذا الشكل ، سأكون أعمل كذا ، و أحب فلانة ، و أكسب كذا ، و أصادق هؤلاء ، لكنت اعتبرته دربا من الجنون المطلق.
تغيرت سبل و متاهات حياتي كثيرا كثيرا خلال التسعة أشهر الماضية ، و قال لي الفلك : هذا هو عام برج القوس ، ستشهد حراكا و تبدلا لم و لن تعرفه في حياتك من قبل.
و كانت حقيقة ، على الأقل بالنسبة لي.
و لكن على الرغم من تغير حياتي / عملي / دائرة معارفي و أحبائي ، بل و ربما تغير شكلي و ملبسي ( فقد آثرت ارتداء السواد) ، إلا أنني لم أتغير بالكاد .
فعدا مزاجي الاكتئابي ، و قلة حديثي النسبية عما سبق ، فإنني لازلت أحب نفس الاشياء التي طالما أحببت ، أفضل نفس الاطعمة ، أحمل نفس القيم و الأفكار التي حملتها و منهجت حياتي عليها ، حياتي تلك التي تغيرت كثيرا.
بل و لا زلت أحمل نفس الهوس المرضي بأشياء بعينها ، تلك التي ينضج الناس عليها ، أو تمر مرحلتها فينسونها ، فلا زلت مهووسا بالمعمار القديم ، و بقاهرة الأربعينات ، و اسكندرية بدايات القرن ، بل و لازلت أدون هنا علي الرغم من صعوبة ذلك ، و لازلت أقرأ مدونات أحببتها منذ أول سطور ، لازلت أحب الأناس العجائز ، أجالسهم ، و نتحدث بالساعات ، لازلت أدرس أوضاع الأقليات في مصر ، و أقوم بشيء من آن لآخر ، لا زالت علاقاتي العاطفية تربطها نفس المعايير و الالتزامات ،و ال زلت أهوس بفرق موسيقية بعينها ، و لا زالت الأفلام التي أحبها .. أحبها ، و لازلت نباتيا. و لازالت أشياء كثيرة.
أتساءل ، أأنا على حق ؟ أم أن على التغير وفقا لمنحنيات حياتي الحادة؟ أم فقط علي الانتظار لأرى ما سترمي به الحياة؟
ربما أؤثر أن أكون كما اخترت لنفسي ، و إن صعب هذا في حياتي الجديدة ، تلك التي لم أخترها أبدا.

كتبت من قبل عن دامين رايس ، الانجليزي ، الذي يسجل موسيقاه المستقلة في منزله ، يشاركني البرج الفلكي و المرارة ، و ميلا للابتعاد عن الناس ، فهو بالكاد يؤدي عروض حية للجمهور ، من ألبومه الأخير (٩) آخر أغنية فيه
The Rat Within the Grain - Album: 9 - Year 2006


powered by ODEO


المطلق

حينما تجلس فتاة تحملق في شاشة ساكنة أمامها ، و تتبادل ضحكات من آن لآخر بين الجالسين إلى الجوار ، و أكون أنا واقف بالخلف ، أحملق فيها مشدوها من غرابة أن أراها بعد كل هذه السنوات الطوال جدا، و ألعب لعبة التأمل من بعيد - و إن كانت غير أخلاقية أحيانا ، و لكن لم أملك سواها - فإنها لابد أن تلتفت للخلف ، ناظرة نحوي ، و كأنها علمت بوجودي ، و كأن بعض الطاقات لا يمكن اجتنابها.
لذا..
كان لا بد كان لضوء القاعة أن ينطفيء في هذه اللحظة بالذات ، لا أظن أن أيا منا كان ليحتمل تلاقي العينين للمرة الأولى بعد كل هذا العمر.
كان تخفيفا من القدر ، ذلك الذي لم يخفف أي شيء فيما سبق ، قرر بعضا من تعاطف الآن.
و حتى الآن لم يدر كلانا كيف شعر الآخر عندما نظر لوجهه للحظة الأولى ، و لا داع للمعرفة.
احتراما لتعاطف السماء المتأخر
و أحتراما لأشياء أخرى يضيق بها الصدر...
و تضيق بها هذه المدونة...


كونشرتو الكمان الوحيد لبيتهوفن ، و ستظل التيمة الأساسية هي أقرب الألحان الكلاسيكية إلى روحي ، تلاحظ بدءا من الدقيقة 1:36 من هذه الحركة الأولى ، بيتهوفن كتبها لأفضل عازف كمان في أوروبا وقتها فرانز كلمنت ، و تروي الاسطورة أن بيتهوفن أنهى كتابته في المسرح دقائق قبل العرض الأول ، و أن العازفين عزفوه لأول مرة من ورق لم يجف حبره بعد . و هذا لا يبتسر من قدره شيئا بالنسبة لي.
مهداة إلى أفضل عازف كمان بين المدونين ، هيثم...
متذكرين كيف كانت سعاد جميلة في الاسكندرية


powered by ODEO

هناك 12 تعليقًا:

  1. شكرا جزيلا يا احمد ع الاهداء و اكثر منها على التدوينه الرائعه .. بجد لمستني
    ..
    و فعلا كانت تستاهل كل التعب ده
    :)

    ردحذف
  2. غير معرف6/23/2007

    عم احمد انا من كبار المعجبين بكتاباتك.
    تقدر تقول الموضوع اتحول لحب لشخصيتك.
    انت بتكتب باصالة
    على العموم الاخ المناهض بوب ديلان له اغنية اسمها
    neighbourhood bully
    اسمعها و شوف راى النقاد فيها و ابقى اكلم عن المناهضة

    ردحذف
  3. Ahmad,

    - have u watched "the science of sleep"?

    - I always have weird dreams. Sometimes, It gets blank for days and I miss my dreams. Other times, i wish that I haven't dreamt anything. In some dreams I know even that I am in a dream although it feels so real, and I continue dreaming despite this feeling.

    It is one of the topics that never stop amazing me with its little details.

    [haisam: how many instruments do u play!]

    ردحذف
  4. موسيقى بوب ديلان و سيمون& جرفنكل و كونشرتو بيتهوفن اسعدونى و ساعدونى اقرا التسلسل من الأحلام لطقوس العزاء و لحد حادث انقطاع النور ... مش عارفة اقولك ازاى و لكن امبارح بس قابلت المرحوم اللى كنت تلقيت فيه العزاء و اللى ساعدنى كثير فى مواجهة الشبح هو ذكرى الأسكندرية ... كنت متسامحة و متصالحة لأننى متأكدة انه المكاسب كثيرة بالرغم من أن الحياة زى الأحلام مابنقدرش نتحكم فيها و انها بتتغير بشكل غير مفهوم حتى لو اتصورنا اننا زى ما احنامابنتغيرش... و انها بتهادينا بهدايا كثير ما بنقدرهاش الا ساعة ما بنحتاجها ... زى يومين فى الأسكندرية مع ناس ماكناش نتصور ان الحياة حتجمعنا بيهم

    ردحذف
  5. أحمد : تدويناتك الأخيرة يبدو فيها تباينات المزاج و لكنك بالتأكيد- و فى معظم التدوينات الأخيرة- متألق

    تحياتى

    ملحوظة : أسعدتنى معلومة أن هيثم يعزف الكمان

    ردحذف
  6. هلال : اله واحده وهي الكمان ( الفيولين ) و احيانا بعض العود و الكيبورد
    ..

    واحد من مصر : سعيد باسعادك
    :)

    ردحذف
  7. هيثم

    تشكر يا دوك ، تعبتك معايا

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    المجهول

    ده حوار يطول جدا يا استاذ ، و مش عارف ابدأ فيه مع: "مجهول" ، لإن بصراحة أنا باعتبر كل المجهولين شخص واحد ، اكتب اسمك عشان أعرفك ، و لي رد عليك...
    شكرا ع الزيارة ، و على تذكيري بالاغنية إياها دي

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
    hilal

    طبعا شفت الفيلم ، و للأسف لما شفته من سنه كنت مبهو أكثر بالافكار و النقلات ، و جمال ستيفاني المرعب ، و أفكار الاحلام ، لكن دلوقتي لما بدأت أحلم ، قررت أشوفه تاني ، و لاحظت فيلم جديد تماما ، تفاصيلة حقيقية قوي ، و حسيت إني باتعامل مع عالم جديد فعلا ، و الازمة إن احلام منهم بتكون حقيقية جدا ، زي ما انت ما بتقول ، و ما فيش حل غير الاستسلام ، و المشاهدة
    :)

    ــــــــــــــــــــــــــــــ
    روز الحكيمة أحيانا

    ما عنديش حاجة أقولها ، بس انتي جدعة

    ـــــــــــــــــــــــــ
    wa7ed mn masr
    تسلم يا جميل ، فينك يا عم؟ إيه الغيبة دي؟ السفر واخد كل حياتك؟

    ردحذف
  8. صديقى العزيز احمد
    فاتنى للأسف تدويناتك الأخيرة , أنتهيت من قراءتها كلها مرة واحدة الآن.
    أشترك معك فى عدم الرغبة فى سماع احلام الاخرين وعدم الرغبة فى سرد أحلامى عليهم فهى مساحة خصوصية جداً بالنسبة لى لا احب أن أشترك أو أُشرك الاخرين بها,فبعضها رموز لأحداث مررت بها فى الماضى وبعضها لأحداث سوف أمر بها فهى لغتى الخاصة بى ,أمارسها بذاتية شديدة بينى وبين نفسى ليست سرية ولكنها خاصة.
    تحياتى ومحبتى وإلى لقاء قريب
    علاء

    ردحذف
  9. لااتمنيت لللحظة اني اعلق بتعليق مختلف عن " رائع و عبقري و مبدع و جميل " بس للاسف ربما لقصور في لغتي مش لاقية حاجة اقولها غير "حاصل دمج كل الكلمات دي مع بعضها" تحياتي لابداعك المتجدد المستمر

    ردحذف
  10. غير معرف7/02/2007

    بكر المجهول اسمه بكر
    شكرا على اهتمامك

    ردحذف
  11. لا أزال أذكر أحلاما منذ طفولتي.
    ظللت بضعة سنوات لا أحلم، ثم عادت أحلامي، فانتازية و سوريالية و ملونة، مثلما كانت.

    مرة كتبت عن حلم في مدونتي عندما بدأتها ثم حذفت ما كتبت بعد بضع ساعات. و دا كويس للبشرية :)

    صفحة ويكيبيديا تقول أن دامين أيرلندي! لو دا صحيح يزعل جدا لو قلت عنه إنجليزي.

    ردحذف
  12. المريب في الأمر أنني أعرف تماما أنه أيرلندي
    و لا أفهم لماذا كتبت ذلك
    ربما اللكنه تتشابه؟
    و كله عند العرب
    :)

    ردحذف

المدونة و التدوينات ، بلا حقوق فكرية ، باستثناء الأعمال الفنية و الموسيقات فهي ملكية خاصة لأصحابها.

  ©o7od!. Template by Dicas Blogger.

TOPO