01‏/12‏/2005

الفرار من التدوين؟

بمناسبة الزائر الألفي لهذه المدونة الهامشية
في البداية، توقعت أن أكتب أنا و جميلة، و نتبادل الآراء طالما لم نعد نتقابل كسابق عهدنا، و لكن يبدوا أن التدوين حالة لا يمكن الفرار منها، لم أقصد أن أبدأ و لا أقصد أن أستمر، و لكن من الذي يقاوم قراءة مدونات الآخرين؟؟
أحيي كل المدونين على إتاحتهم آراءهم وأفكارهم للناس ، أحيي المدون الذي أعطاني موقعه على قهوة بالصدفة، مشيرا لي إلى عالم لم أكن أعلم أنه موجود.
أتفق مع تعليق جميلة الأخير، فحقا التدوين أصبح نافذة واسعة تحرك عطن الغرفة، فربما سنصحوا في يوم ما فنفاجأ بأننا لا زلنا نستطيع التنفس..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المدونة و التدوينات ، بلا حقوق فكرية ، باستثناء الأعمال الفنية و الموسيقات فهي ملكية خاصة لأصحابها.

  ©o7od!. Template by Dicas Blogger.

TOPO