18‏/02‏/2008

من اليوم..


أوسكار ، و السيدة الوردية
يعرض من اليوم لمدة ٦ أيام ، بمسرج الروابط ، الدخول مجاني
كنت قد كتبت عن النص سابقا

هناك تعليقان (2):

  1. حضرتها !

    جميل هو أسلوب العرض البسيط .. الذي يشعرك بالتفاعل وكأنك ترقب من بجوارك على قهوة ما !

    الترجمة جيدة ..وإن كنت لا أدري لماذا لم تعرب بعض الأسماء.. وعرب الآخر !

    أما في الفكرة نفسها .. فهي رائعة
    بمرض أو بغير مرض ..جميل أن نتصور أن يومنا نلملؤه ملء العديد من الأيام بأحداثه المرة والحلوة ..
    جميلة أحلام الفتى الذي يظن نفسه قد كبر فعلا .. وتعايش مع هذا .. أنا كنت أشفق عليه فعلا
    جميلة هي السيدة الوردية ..

    ولكن...

    أنا لي رأي جانبي خاص .. أنه مع نبل أمه الوردية .. وساميتها
    إلا أنها استخدمت-بغير قصد- أقذر ما نعطيه لشخص على عكس ما يظن البعض

    عن نفسي أحب أن يرى الشخص الحقيقة كاملة .. حتى وإن كانت سيئة .. أن لا ننتزع هذا الحق رأفة به !
    دائما نضحك على المجانين أنهم لا يحسون ما حولهم .والكثير يغبطهم على هذا .. ولكن أنا أشفق عليهم
    إن رصد العقل للشيء قبحه أو حسنه .. مأساته أو ملهاته أو نعيمه وجحيمه .. هي نعمة !!


    شكرا لكَ على ما أفردته لأوسكاء والسيدة الوردية ..

    كامل تحياتي

    ردحذف
  2. غير معرف11/29/2008

    طب أنا عاوز النص و أنا ما عنديش حساب في قوقل ...ممكن تعطيني وصلة تانية للنص .....زليييييييييز

    شكراً

    ردحذف

المدونة و التدوينات ، بلا حقوق فكرية ، باستثناء الأعمال الفنية و الموسيقات فهي ملكية خاصة لأصحابها.

  ©o7od!. Template by Dicas Blogger.

TOPO